أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيشرفنا أن تقوم بالتسجيل والمشاركة معنا
إذا أعجبك المنتدى يمكنك أن تضغط على زر أعجبني أعلى الصفحة .... شكرا لزيارتك


(( الحكمــة لله وحــده ، وإنمـا للإنسان الاستطاعـــة في أن يكون محبًا للحكمة تواقًا الى المعرفة باحثًا على الحقيقة )) سقراط.
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  تسجيل دخول الاعضاءتسجيل دخول الاعضاء  
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
المواضيع الأخيرة
» " فينومينولوجيا المعيش اليومي" من منظور المفكر مونيس بخضرة .
الإثنين أبريل 17, 2017 2:59 am من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

»  هكذا تكلم المفكر الجزائري " د . الحــــــــــاج أوحمنه دواق " مقاربات فلســـــفية " بين الضمة و الفتحة و الكسرة "
السبت أبريل 15, 2017 2:26 am من طرف الباحث محمد بومدين

» كتاب فاتحة الفتوحات العثمانية
الخميس أغسطس 18, 2016 2:21 pm من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

» برنامج قراءة النصوص العربية
الخميس أغسطس 18, 2016 2:12 pm من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

» إشكالية الحرية فى الفكر الفلسفى
الخميس ديسمبر 17, 2015 11:19 pm من طرف soha ahmed

» المغرب في مستهل العصر الحديث حتى سنة 1603م
الأربعاء نوفمبر 25, 2015 8:24 pm من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

»  هكذا تكلم المفكر الجزائري " د . الحــــــــــاج أوحمنه دواق " مقاربات فلســـــفية " بين الضمة و الفتحة و الكسرة "
الأربعاء نوفمبر 18, 2015 8:41 pm من طرف الباحث محمد بومدين

»  هكذا تكلم المفكر الجزائري " د . الحــــــــــاج أوحمنه دواق " مقاربات فلســـــفية " بين الضمة و الفتحة و الكسرة "
الأربعاء نوفمبر 18, 2015 8:33 pm من طرف الباحث محمد بومدين

»  هكذا تكلم المفكر الجزائري " د . الحــــــــــاج أوحمنه دواق " مقاربات فلســـــفية " بين الضمة و الفتحة و الكسرة "
الأربعاء نوفمبر 18, 2015 8:30 pm من طرف الباحث محمد بومدين

» دخول اجتماعي موفق 2015/2016
الجمعة سبتمبر 04, 2015 4:07 am من طرف omar tarouaya

» أنا أتبع محمد...
الإثنين يناير 19, 2015 3:08 pm من طرف omar tarouaya

» بمناسبة اليوم العالمي للفلسفة
الإثنين ديسمبر 01, 2014 2:12 pm من طرف omar tarouaya

» مرحيا يالاعضاء الجدد
السبت أكتوبر 11, 2014 11:16 pm من طرف omar tarouaya

» لونيس بن علي، التفكير حول الدين ضمن الحدود الإنسانية للمعرفة
الأحد أغسطس 31, 2014 12:55 am من طرف عبد النور شرقي

» تحميل كتاب الحلل البهية في الدولة العلوية الجزء الثاني
الخميس أغسطس 28, 2014 1:33 pm من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

» في رحاب الزاوية الحجازية بسطيف
الأحد أغسطس 17, 2014 12:37 am من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

» العز والصولة في معالم نظام الدولة
الجمعة أغسطس 15, 2014 2:41 am من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

»  التاريخ السياسي للمغرب العربي الكبير ( 12 مجلدا )
الخميس أغسطس 14, 2014 11:10 pm من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

»  كتاب حول تاريخ الحضنة والمسيلة وما جاورها
الإثنين يوليو 28, 2014 11:23 am من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

»  كتاب مهم في الانساب الجزائرية
الإثنين يوليو 28, 2014 11:22 am من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

سحابة الكلمات الدلالية
المعاصر السلطة السؤال المسلمين الامام النسق مفهوم ورسائل الفلاسفة المغلق الحاكم المعرفة المنطق سلبيات فلسفي صورة نظرية مقالة الفيض بومدين الفلسفي محمد مقال البحث الحروب عبده

شاطر | 
 

 مسلمة الحنفي وحيرة الياء....... قراءة في تاريخ محرم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مؤرخ المغرب الأوسط
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1632
التقييم : 39
تاريخ التسجيل : 27/08/2010
العمر : 33
الموقع : مؤرخون وفلاسفة

مُساهمةموضوع: مسلمة الحنفي وحيرة الياء....... قراءة في تاريخ محرم   الخميس أكتوبر 24, 2013 10:29 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

مسلمة الحنفي وحيرة الياء.......(2)
قراءة في تاريخ محرم

ان تكون اشكاليتك مع الجملة الأولى في الكتاب الذي بين يديك تصبح الأثارة ذات لذه خاصه هذا ماحدث معي وانا أفتح كتاب مسلمة الحنفي لجمال الحلاق ,كم تمنيت حينها لو ترك الحلاق مسلمه بحاله وتناول هذه الجمله بمزيد من التحليل
(دائما كنت الى جانب الرواية التاريخية)
هذه الجمله التي يفتتح بها الكاتب تأسيسه للقراءة التاريخيه والتي تمثل الأشكاليه الأكبر عندي لكنني كنت متشوقا لأرى كيف توصل الكاتب الى هذا الأطمئنان بالوقوف الى جانب الرواية التاريخية ففوجئت انه يختصر الأمر بأن (هذا ماتوصل اليه بفعل التنقيب المستمر عن حفريات الحقائق التاريخية المتناثرة في تضاريس الكتب) ,هنا الكاتب يبخل علينا بالأجابه عن السؤال الأهم .
ويستمر(ان ماحدث قد حدث فعلا ربما في مكان أخر) ,لكنه لايفسر لنا هذه الرؤية بل يلمح في اماكن مختلفه من الكتاب كيف يمكن ان يحدث ذلك حسبما يرى
هذه الأشكالية تضع الموضوع كله في مهب الريح لكن مع استمرارية القراءة بدأت اتمكن من ملامسة هذه الرؤيه .هنا علينا ان نقرأ جمال الحلاق بنفس الطريقة التي قرأ فيها مسلمة رغم انتفاء الأسباب التي ادت الى قراءة مسلمة.
لكي يتخلص الكاتب من حيرة الياء التي أوجدتها رواية الضد او مايسميها بالفم الناطق أفترض ان هناك فما اخرا أسماه بالفم المقموع ثم اوجد اليتان لقراءة الرواية التاريخية ألية القرصنة التي قام بها الفم الناطق وألية التهريب التي استخدمها الفم المقموع وعلى هذا التأسيس يبدأ قراءة متأنية بما يتعلق بتاريخ مسلمة ,قراءه تستمد مفرداتها من التاريخ الأسلامي لكنها تتحرك بعيدا عن هذا التاريخ.
ولكي يستخرج التاريخ المهرب من تضاريس الكتب يفترض ان كتاب التاريخ قاموا بثلاثة عمليات لدس التاريخ المهرب في ثنايا هذه الكتب (التعمية ,التضبيب , التجزيئ) ويقوم بتعريفها كموجودات تنتشر في كتب التاريخ.
بعد هذا العرض أود أن اوضح
ان الكاتب هنا يغمض عينيه عن أكبر ألأشكاليات في قراءة الرواية التاريخية أما متعمدا لأن مثل هذه الأشكالية تقوده الى قراءة (طه حسين) وهذا مايرفضه تماما ,اقصد بهذه الأشكاليه هو البعد الزمني بين زمن حدوث الرواية التاريخية وزمن تدوينها,هذه الأشكالية تجعل الأرضيه متحركة وغير ثابته ولايمكن التأسيس عليها بل ان كل الأليات التي استخدمها الكاتب كمحاولة لتهريب التاريخ هي في الواقع قراءات مرتبكه وغير موثوق بها للرواية التاريخية التي تدفع المؤرخ الذي جاء بعد فترة زمنية طويلة عن وقوع الحادثة المراد تدوينها الى اللجوء الى اساليب التعمية والتضبيب والتجزيئ ,فقط كي يعطي بعض المصداقية لحادثة هو غير واثق من حدوثها.
اما في ما يذكره الكتاب (أن ماحدث قد حدث فعلا ان لم يكن معه أصلا فمع جاره ضمن المنهج الواحد او مع جاره الضد تماما وهذا يعمم على المدن واهلها)
هنا أقول ان مادون هو مزيج من عدة روايات وأحداث انصهرت في عقل الرواة بطرق مختلفة مع تشضي الحادثة الفعلية داخل هذه الرواية فلا أعتقد ان هناك قصديه في عملية النقل التاريخي لأنه لم يكن هناك وعي كافي لهذا النقل ,ان الناقل هنا يقوم برواية الحادثة كنوع من المعرفة التي يتمتع بها لالينقلها الى الأجيال اللاحقة او الحفاظ عليها والا لدونها بكل سهوله لذلك يقوم الراوي بوضع هامش من التصورات والرؤى على الرواية ,ربما موقفه من شخصيات الرواية تؤثر بطريقة او بأخرى على هذا النقل وبتعدد الرواة تضيع الرواية الحقيقية داخل هذه الهوامش التي تلتصق بالرواية كجزء لايتجزء منها الى ان تصل للمؤرخ الذي يضع هامشه النهائي الذي اعتمد عليه الأستاذ الحلاق متجاهلا كل الهوامش الأخرى,استثني عن ذلك العناوين الكبيرة فهي تبقى محفوظه في العقل الجمعي لمدة طويلة بينما تتشوه كل التفاصيل الأخرى .
ماأعتقده اننا لن نستطيع الوثوق بالرواية التاريخية من ناحية التفاصيل فهي تبقى بشكل كبير من صناعة الأنا السفلى لعقل الراوي مما يجعل عملية الفصل والتدقيق أشبه بالمستحيله
عزيزي جمال ...ليس هناك تاريخا محللا او محرما ..هناك تاريخا مشوها فقط...
االغضب الشديد االغضب الشديد االغضب الشديد

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

إن الذي سمك السماء بنى لنا *** بيتا دعائمه أعز وأطول
بيتا بناه لنا المليك وما بنى *** حكم السماء فإنه لا ينقل


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

لولا المشقة ساد الناس كلهم *** الجود يفقر والإقدام قتال
لا يبلغ المجد إلا سيد فطن *** بما يشق عن السادات فعال
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http:///histoirphilo.yoo7.com
omar tarouaya
من قدامى المحاربين
من قدامى المحاربين
avatar

عدد المساهمات : 649
التقييم : 24
تاريخ التسجيل : 30/11/2010
العمر : 28
الموقع : في قلوب الناس

مُساهمةموضوع: رد: مسلمة الحنفي وحيرة الياء....... قراءة في تاريخ محرم   الأحد أكتوبر 27, 2013 2:09 pm

شكرا لك أخي " مؤرخ " على هذا الموضوع . فهذا نموذج من النماذج التي تكلم عتها " ابن خلدون " في مقدمته ، بأن من أسباب ضعف الرواية التاريخية وعدم الوثوق في تفاصيلها الجهل بعدم التوظيف الحسن  " المنهج  التاريخي " وأكبر عامل فيه هو طغيان الذاتية على الموضوعية ، وهذا ما يجعل الرواية التاريخية يشوبها : التعتيم والتضبيب و التجزيئ.

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]   [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] " ليس يكفي مطلقا أن ننتج أفكارا, بل يجب أن نوجهها طبقا لمهمتها الاجتماعية المتحدة التي نريد تحقيقها. "[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]  (مالك بن نبي)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مسلمة الحنفي وحيرة الياء....... قراءة في تاريخ محرم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: ๑۩۞۩๑ منبر النقاشات والمناظرات الفلسفية والتاريخية๑۩۞۩๑ :: أديان و معتقدات-
انتقل الى: