أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيشرفنا أن تقوم بالتسجيل والمشاركة معنا
إذا أعجبك المنتدى يمكنك أن تضغط على زر أعجبني أعلى الصفحة .... شكرا لزيارتك


(( الحكمــة لله وحــده ، وإنمـا للإنسان الاستطاعـــة في أن يكون محبًا للحكمة تواقًا الى المعرفة باحثًا على الحقيقة )) سقراط.
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  تسجيل دخول الاعضاءتسجيل دخول الاعضاء  
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
المواضيع الأخيرة
» " فينومينولوجيا المعيش اليومي" من منظور المفكر مونيس بخضرة .
الإثنين أبريل 17, 2017 2:59 am من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

»  هكذا تكلم المفكر الجزائري " د . الحــــــــــاج أوحمنه دواق " مقاربات فلســـــفية " بين الضمة و الفتحة و الكسرة "
السبت أبريل 15, 2017 2:26 am من طرف الباحث محمد بومدين

» كتاب فاتحة الفتوحات العثمانية
الخميس أغسطس 18, 2016 2:21 pm من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

» برنامج قراءة النصوص العربية
الخميس أغسطس 18, 2016 2:12 pm من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

» إشكالية الحرية فى الفكر الفلسفى
الخميس ديسمبر 17, 2015 11:19 pm من طرف soha ahmed

» المغرب في مستهل العصر الحديث حتى سنة 1603م
الأربعاء نوفمبر 25, 2015 8:24 pm من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

»  هكذا تكلم المفكر الجزائري " د . الحــــــــــاج أوحمنه دواق " مقاربات فلســـــفية " بين الضمة و الفتحة و الكسرة "
الأربعاء نوفمبر 18, 2015 8:41 pm من طرف الباحث محمد بومدين

»  هكذا تكلم المفكر الجزائري " د . الحــــــــــاج أوحمنه دواق " مقاربات فلســـــفية " بين الضمة و الفتحة و الكسرة "
الأربعاء نوفمبر 18, 2015 8:33 pm من طرف الباحث محمد بومدين

»  هكذا تكلم المفكر الجزائري " د . الحــــــــــاج أوحمنه دواق " مقاربات فلســـــفية " بين الضمة و الفتحة و الكسرة "
الأربعاء نوفمبر 18, 2015 8:30 pm من طرف الباحث محمد بومدين

» دخول اجتماعي موفق 2015/2016
الجمعة سبتمبر 04, 2015 4:07 am من طرف omar tarouaya

» أنا أتبع محمد...
الإثنين يناير 19, 2015 3:08 pm من طرف omar tarouaya

» بمناسبة اليوم العالمي للفلسفة
الإثنين ديسمبر 01, 2014 2:12 pm من طرف omar tarouaya

» مرحيا يالاعضاء الجدد
السبت أكتوبر 11, 2014 11:16 pm من طرف omar tarouaya

» لونيس بن علي، التفكير حول الدين ضمن الحدود الإنسانية للمعرفة
الأحد أغسطس 31, 2014 12:55 am من طرف عبد النور شرقي

» تحميل كتاب الحلل البهية في الدولة العلوية الجزء الثاني
الخميس أغسطس 28, 2014 1:33 pm من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

» في رحاب الزاوية الحجازية بسطيف
الأحد أغسطس 17, 2014 12:37 am من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

» العز والصولة في معالم نظام الدولة
الجمعة أغسطس 15, 2014 2:41 am من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

»  التاريخ السياسي للمغرب العربي الكبير ( 12 مجلدا )
الخميس أغسطس 14, 2014 11:10 pm من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

»  كتاب حول تاريخ الحضنة والمسيلة وما جاورها
الإثنين يوليو 28, 2014 11:23 am من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

»  كتاب مهم في الانساب الجزائرية
الإثنين يوليو 28, 2014 11:22 am من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

سحابة الكلمات الدلالية
النسق الحروب الدولة مفهوم محمد الحيوان الانسان مقالة المسلمين بومدين الفلسفي اللغة الفلاسفة البحث الامام المغلق صورة ورسائل فلسفية الحادي المنطق الفيض السؤال الفكر مقال نظرية

شاطر | 
 

 رحيل تشافيز: خسارة لمناضل ثوري أم خلاص من ديكتاتور مستبد؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
omar tarouaya
من قدامى المحاربين
من قدامى المحاربين
avatar

عدد المساهمات : 649
التقييم : 24
تاريخ التسجيل : 30/11/2010
العمر : 28
الموقع : في قلوب الناس

مُساهمةموضوع: رحيل تشافيز: خسارة لمناضل ثوري أم خلاص من ديكتاتور مستبد؟    الجمعة مارس 08, 2013 1:45 pm

منذ اللحظات الأولى بعد الإعلان عن وفاة الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز،
تواردت ردود الأفعال العالمية والعربية عبر شبكات التواصل الاجتماعية حول
شخصية تشافيز، الاشتراكي الذي كان ينتقد الرأسمالية بشدة. وبطبيعة الحال،
كان هناك تعاطفا كبير من قبل اليساريين، فكتب "الرفيق محمد": "لقد عاد
اليسار، وهو السبيل الوحيد لدينا للخروج من المكان الذي أغرقنا فيه
اليمين. الاشتراكية تبني والرأسمالية تدمر". كذلك اعتبر السياسي المصري
الناصري حمدين صباحي رحيل تشافيز "خسارة حقيقية لمناضل ثوري آمن بشعبه
وانحاز للعدالة الاجتماعية واختار المقاومة طريقاً له ودافع عن عروبة
فلسطين وحقها في التحرر"، كما كتب عبر حسابه على تويتر. وعبر الشاعر
المصري أحمد فؤاد نجم عن أسفه لرحيل تشافيز قائلاً: "فقط العظماء يرحلون
عن عالمنا ليبقى لنا أنصاف الرجال والمتسلقين وآكلي قوت الفقراء من
الشعوب".

وشبهه كثير من مستخدمي الشبكات الاجتماعية شافيز بالرئيس المصري الراحل
جمال عبد الناصر، وكتب قارئ لموقع "العربية" يقول: "إلى جنة رضوان أيها
المناضل الثوري الناصري الزعيم العظيم اتى من زمن ناصر ونهرو وتيتو
وجيفارا". كذلك كتب الإعلامي عمرو عبد الحميد: "في يوليو 2006 أجريت مع
تشافيز حواراً قصيراً ترك لدي انطباعاً بأنني أمام النسخة اللاتينية من
جمال عبد الناصر". كما كتب الصحافي الفلسطيني بهاء الدين الغول على تويتر
يقول: "فقدت فنزيولا عظيماً، تشافيز عاش معادياً لرأس الظلم والقتل
العالمي".

ولم يكن اليساريون فقط من نعوه، فقد كتب الداعية الإسلامي فاضل سليمان:
"الليلة مات الرجل الذي خفض نسبة الفقر في بلده بنسبة 75 بالمائة وبنى 22
جامعة في 14 سنة هي مدة حكمه". وكتب عنه ابراهيم من لوس أنجلوس: "وفاة
صديق الفقراء، لم يكن مسلماً لكنه يمتلك من الإسلام ما لم يملكه حكام
المسلمين".
"الزعيم الذي ينحاز للفقراء يعيش للأبد"

واعتبر سيد يوسف، مسؤول الرصد والمتابعة في مركز البحرين لحقوق الإنسان
تشافيز "كان مثالاً للرئيس المتواضع المدافع عن حقوق شعبه ونصيراً
للمستضعفين ليس في بلده فقط، بل تعدى ذلك بكثير". واعترضت نوارة نجم على
وصفه بالديكتاتوري قائلة: "البني آدم اللي الفقرا بيحبوه يبقى إنسان كويس،
واللي في جنازة تشافيز مش أعضاء في جماعة مكلفاهم ينزلوا.. دول نازلين
عشان بيحبوه". واتفقت معها منى أنيس قائلة إن "الزعيم الذي ينحاز للفقراء
يعيش للأبد، بصرف النظر عن سياساته الأخرى".

وعبر كثير من مستخدمي تويتر وفيسبوك عن حزنهم لرحيل الرئيس الفنزويلي،
فتمنى علي الكلباني من مسقط "لو كان ترك نسخة عربية منه قبل أن يرحل"،
واعتبره المصري أحمد خليل "آخر الرجال المحترمين" مترحماً عليه ومتنياً أن
"تبقى سيرته بين عظماء العالم كمناضل انحاز للفقراء وللقضية الفلسطينية".
أما "صوت الأمة" قنديل فقد اعتبر "الخسارة ليست لاتينية فقط بل عربية من
الطراز الأول" مبرراً ذلك بفقدان "المدافع الأول عن القضية الفلسطينية".

كما كتبت لاميس حتيت من لبنان أن والدتها أشادت بتشافيز قائلة: "كان موقفه
بحرب تموز أحسن من موقف سعد الحريري". وأشاد كثيرون بعداوته للولايات
المتحدة الأمريكية، فقال صالح sh99 : "يكفيه أنه الوحيد الذي عارض احتلال
أمريكا لأفغانستان عندما كانت طائرات أمريكا تقلع من مطارات المسلمين".
واعتبر السعودي عزيز الرشيد أن أمريكا الجنوبية فقدت "مناضلاً كان يقف
دائماً في صف الفقراء ضد هيمنة الامبريالية الأمريكية".
كما رأى البعض في إشادة العرب بتشافيز مجرد كراهية لأمركيا، فكتبت
ستيتة حسب الله الحمش: "سيبكم من اليساريين..فيه ناس بسيطة بتحترم
شافيز..ليه؟ لأن أمريكا حاولت يوم تشيله من مكانه وفشلت رغم
جبروتها..والناس بتحب اللي يهزم أمريكا..بس". وانتقدت الفلسطينية راما
تعامل الناشطين على المواقع الاجتماعية مع وفاة تشافيز متسائلة: " و شو
عمل تشافيز كمان؟ غيرتو صورة البروفايل لصورته والا لسا؟ الكل بيعمل بحث
عن اقواله!لانه اسهل شي عندنا الحكي. احنا العرب فينا هالعادة تمجيد
الاشخاص وياريت بنعمل زيهم الله لا يقطع لكو عادة".

كذلك كتب نور: "برغم مواقف شافيز الإيجابية تجاه فلسطين، وجب ألا ننسى أنه
في النهاية كان حاكماً مستبداً شارك في قمع شباب فنزويلا". وتساءل عمر
بقلى هل اليساريون لا يعرفون أن "تشافيز كان رأسمالياً متوحشاً من تايكونز
النفط؟". وتحدث الناشط والمدون المصري وائل عباس عما سمعه من مواطن
فنزويلي عن القمع الذي كان يمارسه تشافيز ضد الإعلام ووصفه بالـ"دكتاتور".
واتفقت معه رانيا إبراهيم قائلة إن مجرد كونه عدواً لأمريكا لا يعني أن
نؤيده. وقالت سارة المصري: "الله يرحمك يا عم تشافيز، زمن الديكتاتورية
البيور هيبدأ ينقرض خلاص".
المصدر :مركز DWالإعلامي -قسم سياسة اقتصاد

_________________
cheers   cheers " ليس يكفي مطلقا أن ننتج أفكارا, بل يجب أن نوجهها طبقا لمهمتها الاجتماعية المتحدة التي نريد تحقيقها. "cheers cheers  (مالك بن نبي)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
رحيل تشافيز: خسارة لمناضل ثوري أم خلاص من ديكتاتور مستبد؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: ๑۩۞۩๑ منتدى الإدارة ๑۩۞۩๑ :: منتدى الأخبار العربية والعالمية-
انتقل الى: