أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيشرفنا أن تقوم بالتسجيل والمشاركة معنا
إذا أعجبك المنتدى يمكنك أن تضغط على زر أعجبني أعلى الصفحة .... شكرا لزيارتك


(( الحكمــة لله وحــده ، وإنمـا للإنسان الاستطاعـــة في أن يكون محبًا للحكمة تواقًا الى المعرفة باحثًا على الحقيقة )) سقراط.
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  تسجيل دخول الاعضاءتسجيل دخول الاعضاء  
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
المواضيع الأخيرة
» " فينومينولوجيا المعيش اليومي" من منظور المفكر مونيس بخضرة .
الإثنين أبريل 17, 2017 2:59 am من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

»  هكذا تكلم المفكر الجزائري " د . الحــــــــــاج أوحمنه دواق " مقاربات فلســـــفية " بين الضمة و الفتحة و الكسرة "
السبت أبريل 15, 2017 2:26 am من طرف الباحث محمد بومدين

» كتاب فاتحة الفتوحات العثمانية
الخميس أغسطس 18, 2016 2:21 pm من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

» برنامج قراءة النصوص العربية
الخميس أغسطس 18, 2016 2:12 pm من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

» إشكالية الحرية فى الفكر الفلسفى
الخميس ديسمبر 17, 2015 11:19 pm من طرف soha ahmed

» المغرب في مستهل العصر الحديث حتى سنة 1603م
الأربعاء نوفمبر 25, 2015 8:24 pm من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

»  هكذا تكلم المفكر الجزائري " د . الحــــــــــاج أوحمنه دواق " مقاربات فلســـــفية " بين الضمة و الفتحة و الكسرة "
الأربعاء نوفمبر 18, 2015 8:41 pm من طرف الباحث محمد بومدين

»  هكذا تكلم المفكر الجزائري " د . الحــــــــــاج أوحمنه دواق " مقاربات فلســـــفية " بين الضمة و الفتحة و الكسرة "
الأربعاء نوفمبر 18, 2015 8:33 pm من طرف الباحث محمد بومدين

»  هكذا تكلم المفكر الجزائري " د . الحــــــــــاج أوحمنه دواق " مقاربات فلســـــفية " بين الضمة و الفتحة و الكسرة "
الأربعاء نوفمبر 18, 2015 8:30 pm من طرف الباحث محمد بومدين

» دخول اجتماعي موفق 2015/2016
الجمعة سبتمبر 04, 2015 4:07 am من طرف omar tarouaya

» أنا أتبع محمد...
الإثنين يناير 19, 2015 3:08 pm من طرف omar tarouaya

» بمناسبة اليوم العالمي للفلسفة
الإثنين ديسمبر 01, 2014 2:12 pm من طرف omar tarouaya

» مرحيا يالاعضاء الجدد
السبت أكتوبر 11, 2014 11:16 pm من طرف omar tarouaya

» لونيس بن علي، التفكير حول الدين ضمن الحدود الإنسانية للمعرفة
الأحد أغسطس 31, 2014 12:55 am من طرف عبد النور شرقي

» تحميل كتاب الحلل البهية في الدولة العلوية الجزء الثاني
الخميس أغسطس 28, 2014 1:33 pm من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

» في رحاب الزاوية الحجازية بسطيف
الأحد أغسطس 17, 2014 12:37 am من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

» العز والصولة في معالم نظام الدولة
الجمعة أغسطس 15, 2014 2:41 am من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

»  التاريخ السياسي للمغرب العربي الكبير ( 12 مجلدا )
الخميس أغسطس 14, 2014 11:10 pm من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

»  كتاب حول تاريخ الحضنة والمسيلة وما جاورها
الإثنين يوليو 28, 2014 11:23 am من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

»  كتاب مهم في الانساب الجزائرية
الإثنين يوليو 28, 2014 11:22 am من طرف مؤرخ المغرب الأوسط

سحابة الكلمات الدلالية
الحروب الجزائري العالم المعاصر الوطني الجزائر اليمن الدين الحضارة تاريخ عروج

شاطر | 
 

 الفلسفة في مواجهة الأسطورة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
linda
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

عدد المساهمات : 195
التقييم : 24
تاريخ التسجيل : 18/02/2011
العمر : 29

مُساهمةموضوع: الفلسفة في مواجهة الأسطورة    الإثنين أغسطس 22, 2011 12:08 am

يذهب جون بيير فرنان (و لد في 4 يناير 1914 و توفي يوم الثلاثاء 9 يناير2007 عن سن 93سنة . فيلسوف و أحد المقاومين اليساريين المتميزين ضد للنازية، يعود له الفضل في تجديد الدراسة حول اليونان القديمة)في محاولته لتحديده طبيعة الفروقات والاختلافات القائمة بين الفلسفة والأسطورة الى تحديد مجموعة من العوامل التي ساهمت بشكل كبير في استقلال الخطاب الفلسفي عن الخطاب الاسطوري مشيرا الى الفترة الزمنية التي بدأت فيها القطيعة بشكل تدريجي بين الفلسفة والأسطورة اذ اعتبر أن الفترة بين القرن الثامن والقرن الرابع قبل الميلاد هي البداية الفعلية لنشأة الفلسفة واستقلالها عن الأسطورة حيث نجد مايلي:
شيوع القراءة والكتابة في المجتمع اليوناني ,اذ يستلزم الخطاب الفلسفي بالضرورة (كنص مكتوب) توفر قواعد لغوية مرنة,تحليل مكثف للموضوع تنظيم دقيق للمادة المفاهمية التي يستعملها الفيلسوف,تجريد المفاهيم الفلسفية وتخليصها من حمولتها الأسطورية العالقة بها ,كما يلجأ النص الفلسفي المكتوب الى استلزام الدقة في الاستدلال عبر استخدام التقنيات المنطقية في المحاجة والبرهنة.
واذا كان الخطاب الأسطوري باعتباره خطابا شفويا حكائيا يفتقد قوة الاقناع ويتوجه الى التأثير السحري في عاطفة ووجدان المتلقي فإن الخطاب الفلسفي على النقيض من ذلك خطاب عقلاني فهو يتوجه الى الفكر لدا القارئ لكونه يستعمل أدوات وتقنيات عقلية وبالتالي الفلسفة خطاب عقلي موجه نحو العقل.
اذا كان للعامل الثقافي دور مهم في تبلور الخطاب الفلسفي من خلال انتشار القراءة والكتابة فإن للعامل السياسي والحضاري دورا كبيرا كذلك في نشأة الفلسفة واستقلالها عن الاسطورة.
فالاسطورة ماهي الا قصة موضوعها الالهة ,تحاول أن تفسر الظواهر الطبيعية والإنسانية وطوال ألاف السنين عرف العالم كله ازدهار التفسيرات الأسطورية للمسائل الفلسفية الى أن جاء الفلاسفة الإغريق يحاولون البرهنة أنه على البشر ألا يثقوا بهذه الأساطير .

_________________
ابيقور "اذا كان الألم حاد فانه سريع الزوال"
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أحمد أمين
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1016
التقييم : 25
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 32

مُساهمةموضوع: رد: الفلسفة في مواجهة الأسطورة    الأحد أغسطس 28, 2011 2:23 pm

بداية أو د شكرك ليندا على الموضوع المفيد و القيم ، لقد أنتبهت الى هذا المقال و أنا بصدد البحث بين العقل و علاقته بالاسطورة ، فكان بذلك مقالك يخدم مسعاي و مرادي ، لقد نوه بول بيرني فيرنان على الفرق بين الفكر الاسطوري القائم على الخرافة و بين الفكر الفلسفي القائم على العقل و ربط الاشياء بعللها و مبادئها ، فكانت الاسطورة المرحلة الاولى في التفكير وهي تعتمد بالاساس على القصة و الشعر و ذلك لتفسير ظواهر الكون وربط ذلك بالالهة ، لينتقل هذا الفكر مع سقراط من السماء الى الارض منربط الظواهر بالالهة الى ربطها بالانسان ، و لكن الاشكال المطروح هنا :
لما أستطاعت الحظارة اليونانية الانتقال من الاسطورة الى الخطاب الفلسفي ؟ في حين بقت الكثير من الحظارات التي تزامنت مع الحظارة اليونانية حبيست التفكير الخرافي ؟

_________________
إني أحتفل اليوم
بمرور يوم على اليوم السابق
وأحتفل غدا
بمرور يومين على الأمس
ودكرى اليوم القادم
وهكذا… أواصل حياتي !.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبوهشام
عضو رائع
عضو رائع


عدد المساهمات : 63
التقييم : 11
تاريخ التسجيل : 13/08/2011

مُساهمةموضوع: رد: الفلسفة في مواجهة الأسطورة    الأحد أغسطس 28, 2011 7:11 pm

إذاكان ينسب الفضل لليونان في تأسيس الفكر الفلسفي التأملي النظري فهذا لم يكن على سبيل المعجزة و إنما هو استكمال للمسار الذي سلكه مفكرو الشرق القديم .(.اخناتون ,بتاح حتب ,زرادشت ,بوذا ,كونفشيوس ..).وغيرهم وبالتالي فبالرغم من أن الفكر الشرقي هو فكر ميثولوجي (خرافي) لم يرتقي الى مصاف الفكر الفلسفي الا أنه لم يحدث القطيعة وكان ارهاصا واضحا وانطلاقة حقيقية لبداية الفكر الفلسفي في الحضارة اليونانية.وما لتعاليم أفلاطون وفيثاغورس في الحسابات الرياضية الا دليل على ذلك.....؟؟ شكرا لصاحب الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مؤرخ المغرب الأوسط
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1632
التقييم : 39
تاريخ التسجيل : 27/08/2010
العمر : 32
الموقع : مؤرخون وفلاسفة

مُساهمةموضوع: رد: الفلسفة في مواجهة الأسطورة    الأحد أغسطس 28, 2011 8:59 pm

ليندا لك الشكر على الموضوع
والشكر لكل من قام بالرد والصراحة كل الردود إجابية وممتازة

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

إن الذي سمك السماء بنى لنا *** بيتا دعائمه أعز وأطول
بيتا بناه لنا المليك وما بنى *** حكم السماء فإنه لا ينقل


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

لولا المشقة ساد الناس كلهم *** الجود يفقر والإقدام قتال
لا يبلغ المجد إلا سيد فطن *** بما يشق عن السادات فعال
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http:///histoirphilo.yoo7.com
الأستاذ عبد الوهاب
محارب
محارب
avatar

عدد المساهمات : 264
التقييم : 17
تاريخ التسجيل : 29/08/2010
العمر : 33

مُساهمةموضوع: رد: الفلسفة في مواجهة الأسطورة    الإثنين أغسطس 29, 2011 1:17 am

 في اعتقادي الخاص أن الأسطورة لعبت دورا كبيرا في نشوء الفلسفة ,فيكفي مثلا ان الفلسفة اليونانية بدأت بالأسطورة وهذا واضح في الفلسفة الاورفية , إضافة الن فلسفة أفلاطون وان كانت مثالية عقلية إلا أنها لم تكن في منأى الأسطورة خاصة موقفه من النفس وو خلودها ومشكلة الحرية , لكن الأسطورة تظهر في الفكر الغربي بوضوح في الفترة المعاصرة خا صة في أبحاث فرويد النفسية ..خاصة في تفسيره لعقدة كل من ادويب والكترا . كما أن الفلسفة الوجودية بتشاؤمها استندت في تبيان الخوف والقلق الذي ينتاب الفرد عندما يكتشف الحياة عن حقيقتها وانه سائر إلى العدم كل هذا عبر عنه كاموا وسارتر بأسطورة سوزيف المعاقب من طرف الآلهة . كما ا ن أعمال سارتر المسرحية كانت تحمل في طياتها بذور الأسطورة اليونانية مثل رواية الذباب والغثيان
.
شكرا ليندا عن الموضوع القيم

_________________
سيضل الفيلسوف صاحب علم نافع للجمهور
رغم تنكر الجمهور له

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[center]ذو العقل يشقى في النعيم بعقله *** وأخو الجهالة في الشقاوة ينعم
[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
linda
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

عدد المساهمات : 195
التقييم : 24
تاريخ التسجيل : 18/02/2011
العمر : 29

مُساهمةموضوع: رد: الفلسفة في مواجهة الأسطورة    الإثنين أغسطس 29, 2011 6:18 pm

شكرا لكم جميعا لمروركم
أنا أفق رأي أبو هشام ,فموضوعات الفلسفة اليونانية مستمدة من تلك الأساطير الشرقية القديمة وكان الجديد فيها اضفاء العقل عليها فكل الأساطير الشرقية كانت محاولات لتفسير الوجود وبناء علاقة الفكر بالوجود وبالتالي الفلسفة اليونانية تدين بولادتها وتطورها لهذه الأساطير التي شكلت نقطة انطلاق الفلسفة.

_________________
ابيقور "اذا كان الألم حاد فانه سريع الزوال"
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الفلسفة في مواجهة الأسطورة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: ๑۩۞۩๑ مقهى الفلسفة ๑۩۞۩๑ :: قناديل فلسفية-
انتقل الى: